مركز ضحايا :- على وزراة الداخلية رفع الغطاء عن المجرمين وتقديمهم للعدالة ...... مركز ضحايا :- متى يعيش المصرى امنا على نفسه وروحه وماله واهله فى وطنه ... للتبليغ عن حالات التعذيب والانتهاكات: الاتصال على الخط الساخن 0166885063

السبت، 19 أبريل 2008

في مؤتمر صحفي بالإسكندرية لمركز ضحايا لحقوق الإنسان الجميع يصرخ : أوقفوا الظلم أوقفوا الفساد



تجمع اليوم السبت التاسع عشر من ابريل بمقر مركز ضحايا لحقوق الإنسان بالاسكندرية حشد كبير من الصحفيين وضحايا حالات التعذيب والقتل والفساد ليوصلوا صوتهم وصرخاتهم لأجهزة الاعلام
قدم المؤتمر الدكتور المدون ابراهيم الزعفراني رئيس مجلس إدارة المركز والذي افتتح المؤتمر الصحفي بتقديم اثنين من المحالين الى المحاكمة العسكرية في أول ظهور لهم بعد الافراج عنهم
تحدث في البداية الاستاذ اسامة شربي رجل الأعمال والمفرج عنه مؤخرا بعد 15 شهرا من الاعتقال عن ملابسات اعتقاله والتعديات الصارخة التي حدثت بالمحاكمة وعن عدم ثبوت أيا من التهم الموجهة إليه على الاطلاق

ثم تحدث الاستاذ جمال شعبان عن ما وصفه بالمسرحية الهزلية والتي بدأها بالتحدث عن ملابسات اعتقاله حيث لم يكن موجودا علة قائما المطلوب اعتقالهم الا ان الظابط لم يجد سواه بمقر الشركة فقام باعتقاله وانتهاءا بالمهازل التي حدثت في اربع وسبعين جلسة هزلية فشلت في إثبات أي تهمة على احد من المعتقلين

وفي نفس السياق تحدثت الاستاذه فاطمة الحداد بنت المهندس المعتقل عصام الحداد عن ابنها الذي ولد أثناء وجود جده بالمعتقل ولم يره ولا يستطيع حتى التعرف عليه فكيف سيكون به الحال بعد 3 سنوات حين يخرج ولم يره إلا عدة مرات وتحدثت عن أن والدها للمرة الثانية يحاكم لنفس التهمة وهي الانتماء لجماعة محظورة وهذا مخالف للقانون

وعلق الدكتور الزعفراني قائلا أن المحاكمة العسكرية التي كان بها الشاهد بها هو نفس الشاهد في الحالية وفي كل المحاكمات العسكرية التي سبقت وعن هزلية هذه المحاكمات وفصولها

ثم تحدث المواطن محمد السعيد عن الحادث التي اصيبت به والدته حيث حرقت على أحد أفران الخبز وهي تحاول الحصول على بعض الخبز حيث قام أحد العاطلين والمسجلين بسكب البنزين على الفرن بسبب رفض الفرن بيعه الخبز ليقوم البلطجي ببيعه بأسعار اغلى وكان نتيجة هذا الحريق احتراق والدته "السيده جابر ابراهيم

ثم تحدث المهندس سيد بسيوني القائم بأعمال سكرتير حزب الغد ورئيس الحزب بالإسكندرية عن المعتقلين من الحزب من الشباب وهم اثنين وعن الشابة اسراء عبد الفتاح والتي دعت لإضراب 6/4 وعن عدم شرعية هذه الاعتقالات ونية الحزب وشبابه الاكمال في نفس الطريق

ثم تحدث المواطن كريم صبري مبروك وهو ابن عم شهيد المحلة احمد علي مبروك عن ملابسات قتل ابن عمه قائلا : كان أحمد مع والده بشرفة المنزل حين سمعوا أوامر من أحد الضباط بالشارع اثناء التظاهر قائلا : إضرب .. ولم تمض ثوان حتى انطلق الرصاص العشوائي ليصاب احمد على برصاصتين في الفك وفي ايمن الرأس ليسقط في بركة من الدماء ثم قام والده بطلب الاسعاف والتي لم تستجب للنداء وكذلك النجدة ثم عن رفض المستشفى الحكومي لاستقباله ليرتقي شهيدا في خلال لحظات ، وعلق قائلا سمعنا في الجرائد الحكومية أن وزير التضامن الاجتماعي قد زار المستشفيات واعطى المصابين 300 جنيه واهالي الشهداء 1000 جنيه وأكد كريم صبري أن ذلك لم يحدث قط ولم يقم أحد من الحكومة بزيارتهم أو دفع أي تعويضات لهم

ثم تحدث المواطن محمد سعيد ابراهيم عن سلسلة من الانتهاكات التي قام بها أحد ضباط الشرطة تجاهه هو وأسرته وعن تعدي الشرطة عليهم بالمنزل وقذف امتعتهم من النافذه وسبهم علنيا امام الناس وتجريده من ملابسه بالشارع وتلفيق عدة قضايا مخدرات له ، وعن تعرضه للضرب بمديرية الأمن حين حاول توجيه الشكاوى

ثم كانت الكلمة مع مدير المركز المهندس المدون هيثم أبو خليل والذي أعلن أن مركز ضحايا قد بدأ سلسلة من الفعاليات التي تهدف لإسصال صوت ضحايا العنف من قبل الشرطة وضحايا الفساد إلى أجهزة الإعلام وتقديم المساعدات القانونية لهم وكذلك التأهيل النفسي وتابعة قضاياهم

واختتم المؤتمر الدكتور المدون ابراهيم الزعفراني مدير المركز معلنا توصيات المؤتمر والتي طالب بالافراج الفوري عن المعتقلين الشباب وعلى رأسهم المدونة إسراء عبد الفتاح والبت في القضية المعلقة منذ 11 عاما والمتعلقة بمحاكمة المدنيين عسكريا كما طالب المركز في توصياته بالإفراج عن سجناء المحاكم العسكرية

1 تعليقات:

عاشقة الامام البنا يقول...

بجد جهد مشكور وممتاز جدا المؤتمر
بجد انا بشكر القائيمن على المؤتمر وبجد الناس دى شغالة كويس وكل اللى مكتوب فعلا حصل وما كنتش متخيلة ينزل التقرير بالسرعة ديه
انا سعيدة جدا بوجودي معاكم النهاردة واشكر اللى بعتلى الرسالة وحسن التنظيم واقول فعلا
انتم ترزقون بنوايكم
اختكم جيهان البنا